أثر وفاة أحد الشركاء في الشركة المهنية

الشركة المهنية طبقاً لنظام الشركات المهنية في المملكة العربية السعودية هي شركة مدنية ذات شخصية إعتبارية مستقلة، يؤسسها شخص أو أكثر من المرخص لهم بممارسة مهنة حرة واحدة أو أكثر، أو مع غيرهم من غير المرخص لهم بممارسة المهنة أو المهن الحرة محل نشاطها، ويكون غرض الشركة ممارسة تلك المهن.

وإشترط النظام أن لا تمارس الشركة المهنية المهنة أو المهن الحرة محل نشاطها إلا عن طريق شركائها أو مساهميها المرخص لهم.. فما هو أثر وفاة أحد الشركاء في الشركة المهنية على نشاط الشركة؟

أولاً: في حالة إذا توفي أحد الشركاء في الشركة المهنية ذات المسؤولية المحدودة أو أحد المساهمين في الشركة المهنية المساهمة فتؤول حصته أو أسهمه إلى ورثته، ما لم ينص عقد تأسيس الشركة أو نظامها الأساسي على غير ذلك.

ثانياً: في حالة إذا توفي أحد الشركاء في الشركة المهنية التضامنية تستمر الشركة بين باقي الشركاء، ويكون نصيبه لورثته، ويحدد مُقِيّم معتمد القيمة العادلة لنصيب كل شريك في أموال الشركة في تاريخ وفاة الشريك، ويكون للورثة كذلك نصيب مما يستجد للشركة من حقوق إذا كانت ناتجة من عمليات سابقة على وفاة مورثهم.

ويجوز للشركاء أن يُنص في عقد تأسيس الشركة المهنية التضامنية أو في إتفاق خاص بين ورثة الشريك المتوفي وباقي الشركاء في الشركة على أن يحل ورثة الشريك المتوفي محل مورثهم كشركاء في الشركة من خلال تحويلها إلى شركة توصية بسيطة أو شركة مساهمة أو شركة ذات مسؤولية محدودة، ويكون للورثة -في حال تحويل الشركة إلى شركة توصية بسيطة – صفة الشريك الموصي.

ثالثاً: في حالة إذا توفى أحد الشركاء في شركة التوصية البسيطة المهنية، تؤول حصته إلى ورثته، ما لم ينص عقد تأسيس الشركة على غير ذلك. ويكون للورثة في حال مشاركتهم في الشركة صفة الشريك الموصي.

وأجاز النظام في شأن إنتقال حصص أو أسهم الشركاء أو المساهمين المتوفين في الشركة المهنية إلى ورثتهم بأن يشارك أو يساهم ورثة الشريك المتوفي في الشركة المهنية من غير المرخص لهم بممارسة المهنة أو المهن الحرة محل نشاطها عدا شركة التضامن وشركة التوصية البسيطة بصفة الشريك المتضامن.

إذا كان أيّ من الورثة مرخصاً له بممارسة المهنة أو أي من المهن محل نشاط الشركة، فيجوز أن يكون هذا الوريث شريكاً أو مساهماً ممارساً لمهنته عن طريق الشركة إذا وافق غالبية الشركاء أو حصل على موافقة الجمعية العامة على ذلك، وإذا لم يوافقوا فيكون الوريث شريكاً أو مساهماً غير ممارس، ويجوز له في هذه الحالة ممارسة مهنته عن طريق غير الشركة.

وإذا كان أيٌّ من الورثة شريكاً أو مساهماً – ممارساً للمهنة – في شركة مهنية أخرى تمارس المهنة الحرة نفسها، فيجوز له تملك الحصص أو الأسهم المورثة له كشريك أو مساهم غير ممارس.

فريق حوكمة الشركات في مكتب سليمان بن يوسف العمري (محامون ومستشارون قانونيون وشرعيون) يقدمون الدعم القانوني في تأسيس الشركات المهنية في المملكة العربية السعودية، وصياغة عقد التأسيس والنظام الأساسي، وإستيفاء المتطلبات اللازمة لإستخراج التراخيص، وإجراءات القيد في سجل الشركات المهنية في وزارة التجارة والإستثمار.

لطلب المشورة برجاء الإتصال بنا على  537778130 966+ / 114868345 966+

القانون البحري السعودي
القانون البحري السعودي

يهدف القانون البحري السعودي لشرح القواعد القانونية التي تخضع لها السفينة وأشخاص الملاحة البحرية وعلى رأسهم ربان السفينة، كذلك النظام Read more

المركزية واللامركزية ايهما افضل ؟!
المركزية واللامركزية

المركزية واللامركزية من أهم العوامل لنجاح العمل في أي شركة، فنجاح الشركة يتطلب العديد من الأمور والتنظيم الحازم لكافة الجوانب Read more

خطوات تسجيل براءة اختراع السعودية
تسجيل براءة اختراع السعودية

تسجيل براءة اختراع  السعودية من الأمور التي يتسائل عنها الكثيرين، فقد غدت حياتنا اليوم مختلفة عما مضى، فنحن نعيش حياة Read more

الشركات القابضة في السعودية
الشركات القابضة في السعودية

الشركات القابضة في السعودية من المواضيع المهمة والتي تشغل بال الكثيرين، حيث يسعى مختلف الأشخاص إلى إنعاش وضعهم الاقتصادي وذلك Read more